PRINCE2 project management methodology

توصف المشاريع بأنها العمود الفقري لأرباح المؤسسة وإيراداتها، لذلك يجب إدارتها بأفضل طرق ممكنة وذلك لسببين: الأول إرضاء العميل، والآخر تحقيق أرباح جيدة للمؤسسة نفسها.

نتناول في هذه المقالة أحد أشهر ثلاث طرق لإدارة المشاريع في هذه الأيام، وهي: “PRINCE2) “PRojects IN Controlled Environments) وتعني باللغة العربية :العمل في البيئة المحكمة، هناك منهجيات أخرى لإدارة المشاريع مثل: (PMI) و(SCRUM)، ولكل منها سماته ومنهجيته الخاصة به، ويمكننا القول: إن المنهجيات الثلاثة جميعها مكملة لبعضها البعض في إدارة المشاريع.

يعود تاريخ (PRINCE2) إلى عام 1989، حيث قامت الحكومة البريطانية بتطويره من خلال الوكالة المركزية للحاسبات والاتصالات (CCTA)، وذلك بعد أن طورته من منهجية سابقة لإدارة المشاريع التقنية تدعى (PROMPT)، وبعدها أصبحت (PRINCE2) مواصفة حكومية اعتمدتها المملكة المتحدة لإدارة مشاريع تقنية المعلومات, كما أن برنامجها ومنهجها معد من قبل المكتب الحكومي التجاري البريطاني, وتستخدم كذلك بشكل واسع جداً في الدول الأوروبية، وخصوصاً في مشاريع تقنية المعلومات.

طريقة (PRINCE2) في إدارة المشاريع:

تتبع (PRINCE2) أسلوباً خاصاً لتنفيذ المشروع، بحيث تكون جميع خطوات المشروع معرَّفة عند البداية، وتعتمد (PRINCE2) على تقسيم المشروع إلى عمليات، فمثلاً:

الخطوة الأولى (توظيف الفريق)

الخطوة الثانية (توريد…)، وهكذا.

وتُستخدم منهجية (PRINCE2) لإدارة مختلف المشاريع، بينما كانت في البداية مخصصة لمشاريع تقنية المعلومات.

العمل من خلال الفريق في منهجية (PRINCE2):

يعدُّ الاجتماع بين مدير المشروع والفريق ليس أولوية، والاجتماع مع الفريق يكون أسبوعياً إذا احتاج الأمر، ولكن تُعقد اجتماعات طارئة إذا كان هناك مشكلة ما أو انحراف عن خطة عمل المشروع، كما أن أعضاء الفريق لا يكونون ملمّين بمهام بعضهم البعض.

مزايا العمل بمنهجية (PRINCE2) في إدارة المشاريع:

  • المشروع مقسم إلى عمليات محددة المدخلات والمخرجات منذ بدء المشروع مما يسهل التعديل أو الإضافة عليها والتحكم بالمشروع كله.
  • كل مشروع له وثائق يوثق فيه نقاط النجاح والفشل، ومن ثمَّ يكون مرجعاً لمدراء المشاريع الجدد عند مواجهة أي مشكلة في المشاريع المستقبلية.
  • كل شخص في المشروع له دور ومهام محددة.

عيوب العمل بمنهجية (PRINCE2) في إدارة المشاريع:

  • غير مناسبة للمشاريع الصغيرة والمشاريع التي من الممكن أن يحدث بها تغييرات كبيرة نظراً لأن هذه المنهجية تحتاج إلى وثائق وجداول logs and lists.
  • لها تطبيقات محددة لإدارة المشاريع.

كيف تتعلم منهجية (PRINCE2) لإدارة المشاريع؟

يمكنك الالتحاق بأحد دورات (PRINCE2) التي تنظمها شركات التدريب المتخصصة, مثل: مؤسسة بكه للاستشارات والتدريب، حيث توجد عدة مستويات لها: Foundation، Practitioner و Professional.

يؤهلك حضور هذه الدورات للتقدم للاختبار الدولي والحصول على شهادة دولية معتمدة في (PRINCE2) من APM Group.

يمكنك الآن الالتحاق بأحد دورات (PRINCE2) التي تنظمها مؤسسة بكه