كوننا نعيش في عالم يمر في الكثير من التغيرات، فإن مجاراة تلك التغيرات والتأقلم معها أصبح أمراً حتمياً للحفاظ على سير مشاريعنا وأعمالنا التجارية، والتي سنضطر في النهاية الى مواجهتها خاصة التغيرات التقنية والتكنولوجية، بحيث لا تغدوا تلك الـ "ظواهر" عقبة في طريق الشركة وطواقمها